القائمة الرئيسية

الصفحات

خليج مالوز مقبرة السفن الأمريكية

بواسطة هاتفك النقال  باستطاعتك أن ترى مقبرة السفن الأمريكية أو أسطول الأشباح في خليج مالوز،  كل ما عليك فعله هو فتح الخرائط في تطبيق جوجل ماب والبحث عن خليج مالوز Mallows Bay  ستشاهد مواقع السفن الغارقة في الخليج.

اسطول الاشباح
حطام السفن

خليج مالوز


خليج مالوز هو خليج صغير في نهر بوتوماك في مقاطعة تشارلز بولاية ماريلاند بالولايات المتحدة الأمريكية  على مسافة 40 ميل من واشنطن العاصمة، يعتبر الخليج موقع أكبرأسطول حطام من السفن في نصف الكرة الغربي  ويوصف بأنه مقبرة السفن لأنه يحتوي على مايقارب من 200 سفينة شحن غارقة.


تاريخ هذه السفن


عندما اندلعت أحداث الحرب العالمية الأولى في عام 1914 لم تتدخل الولايات المتحدة الأمريكية في الصراع إلا  في السادس من أبريل من عام 1917، بحلول ذلك الوقت كانت القوات البحرية الالمانية تدمر السفن التجارية في العالم بمعدل غير مسبوق يتجاوز الـ 200 سفينة في الشهر وعند دخول الولايات المتحدة الحرب أنشأ مجلس الشحن  الامريكي هيئة أسطول الطوارئ لزيادة إنتاج السفن لتلبية متطلبات الحرب.

مرحلة بناء السفن


وضعت هيئة أسطول الطوارئ خطة طموحة لبناء السفن الحديدية والخشبية على عجل لدعم المجهود الحربي، وقد تم اختيار 40 ترسانة بناء سفن في 17 ولاية أمريكية،  صممت البواخر الخشبية لتكون نواة أسطول تجاري يمكن استخدامه بسرعه باحتياطات الأخشاب الكبيرة في الولايات المتحدة لكن التأخير والنقص حالا دون وصول افضل الاخشاب وكانات ترسانات بناء السفن تعاني من النقص في الأفراد والالتزام بدفع الأجور والعديد من الصعوبات.

تسليم السفن


بحلول نهاية الحرب تم تسليم 98 سفينة فقط من أصل 734 سفينة تم طلبهم  وكان منهم 76 سفينة فقط تستطيع ان تحمل بضائع
جميعهم بهم اعطال ميكانيكية وعيوب في البناء ولم يبحر اي منهم الى أي ميناء اوربي، بعد نهاية الحرب تم تعيين لجنة لبيع السفن 
الغير مكتملة البناء وقد تكلف الولايات المتحدة مايقارب الـ 300 مليون دولار لبناء هذه السفن وتم بيعها خردة ب 750 الف دولار. 

شراء شركة ويسترن مارين للسفن


قامت شركة ويسترن مارين المتواجدة في ولاية فرجينيا   Western Marine & Salvage Company in Alexandria, Virginia بشراء غالبية السفن ونقلتهم إلى نهر بوتوماك، كانت متوقعة ان تربح من كل سفينة 10 آلاف دولار من الخردة واخذت الخردة من معدات وقطع معدنية وتبقي الهيكل الخشبي، قامت بنقل بدن السفن (الهيكل الخشبي) إلى خليج مالوز ليتم حرقه وفي نوفمبر عام 1925 تم حرق 31 سفينة ويعد ذلك أكبر تدمير في التاريخ للسفن في يوم واحد.
خليج مالوز
حطام أحد السفن


بحلول عام 1931 كانت الشركة قد نقلت 169 هيكلا إلى خليج مالوز  ولكن الكساد العظيم وما نتج عن ذلك من انخفاض في قيمة الخردة دفعت الشركة للتخلي عن السفن  في خليج مالوز.

 خليج مالوز الآن 


تم إدراج الخليج في عام 2015 منطقة أثرية وتاريخية  في السجل الوطني للأماكن التاريخية، اصبحت السفن الآن موطنا فريدا من نوعه وتعد نزهة جميلة حيث تختلط الطبيعة بالأحداث التاريخية، السفن أصبحت عبارة عن جزر نمت عليها النباتات  وموطنا للطيور والزواحف والاسماك ويعد مكان جميل للسياحة والبحث العلمي ولهواة الاستكشاف.

المصادر








هل اعجبك الموضوع :
author-img
ربان اعالي بحار

تعليقات