القائمة الرئيسية

الصفحات

تقنين العمالة البحرية أحد حلول أزمة البحارة الحالية

وظيفة الاحلام السفر بين البلدان والحصول على الدولارات$$ وملاقاة الجميلات والاستمتاع بالمياه الفيروزية و الطبيعة الخلابة في محيط العمل الساحر، كل ذلك يدور في خلد أحد حملة الشهادة الاعدادية المصرية، يحدث نفسه قائلا كم كانت الحياة قاسية علي بعدما ذقت الامرين خلال سنوات الدراسة من تعب وسهر واجتهاد ولكن حان وقت مكافأتي عن تعبي وان اكون في المكان المناسب الذي يتناسب مع طموحاتي وامكانياتي انه وقت العمل في البحر شهادة الاعدادية تكفيني!
شعار البحارة
شعار بحري

الجميع علي الجانب الاخر من شواطئ مصر المحروسة في انتظاري لايهم كيف ساتحدث معهم أو كيف سأصل اليهم يكفيني فخرا شقاوة اولاد النيل وذكاء المصريين، يجب الا اضيع وقت اكثر من ذلك فقد حان وقت العمل،سأستقل غدا قطار النوم حتى اذهب الي الاسكندرية فجميع من سالت اخبرني بان البداية من هناك ولو كان الطريق طويل فالمستقبل مشرق وجميل. 

أزمة البحارة مستمرة

ذلك حال العديد من الأشخاص وتلك هي رؤيتهم للعمل البحري، يوم بعد يوم تتزايد أزمة البحارة وأعداد العاطلين عن العمل فالجميع سواء كان مؤهل او غير مؤهل للعمل على متن السفن يقف أمام بوابة التفتيش البحري ينتظر دوره في الحصول على الجواز البحري، مع احترامنا وتقديرنا لجميع المؤهلات الدراسية فإنه ليس من المقبول أن يكون مقياس العمل في البحر هو المؤهل الدراسي بداية من الشهادة الاعدادية ودورة تأهيلية لمدة شهر، البحارة الآن ليسوا عمال الفحم المتواجدين على سفينة تايتنك كل مهامهم تنصب حول وضع الفحم في النيران  لكي تستمر السفينة في الإبحار، يقع على البحار مسؤوليات ومهام متنوعة وقد يعرض البحار السفينة الى الخطر والمطالبات في حالة عدم المامه بمسؤلياته ومهامه او اتخاذ اي تصرف خاطئ قد يضر بالبيئة أو سلامة الاشخاص او البضائع ، الشركات الملاحية تسعى إلى بحارة محترفون الآن مفهوم ومعايير البحار المحترف ليست كالماضي من غرز الحبال والأسلاك والمامه بالفنون البحرية المختلفة، صناعة النقل البحري بصورة او باخري تسعى الى تقليل الاعتماد على العنصر البشري حتي تصل الي مرحلة الاستغناء عنه.

متطلبات البحار المحترف

البحار المحترف في العصر الحالي هو من يمتلك المعرفة بكيفية التصرف السليم في حالات الطوارئ المختلفة، بالإضافة إلى الإلمام المعرفي بالمعاهدات البحرية المختلفة ماربول وسواس وغير ذلك من أساسيات المدونات البحرية الرئيسية.
تدريب بحري علي ترك السفينة
أحد التدريبات علي متن السفن

  تحدث الإنجليزية بطلاقة‘‘ اللغة الإنجليزية ليست خيارا للرفاهية، السفن مجبرة على وضع العديد من الكتيبات الارشادية والمنشورات للطاقم  في أماكن التجمع لقرائتها مثل LIFE SAVING MANUAL & FIRE FIGHTING MANUAL & MLC MANUAL ومساءلتهم بما تحتويه فكيف سيكون بحار محترف وهو لايجيد قراء اللغة الانجليزية ولايعرف ماهو محتوي ذلك الكتاب أو المنشور، الصناعة البحرية الان لا تتطلب سوى أفراد متعلمين ،مثقفين ،ملتزمين اخلاقيا وسلوكيا، فيجب أن يكون البحارة المصريين على قدر من تلك الصفات اذا اردنا فعلا اقتحام سوق العمل العالمي .
الهنود‘‘ لا يملكون نقابة بحارة  قوية مثل الفلبين حتى نقول ان عدم تواجد نقابة قوية تدعم البحارة هو السبب وراء عدم إقبال الشركات الملاحية العالمية علي البحار المصري، اعداد البحارة والضباط الهنود في تزايد مستمر اذا اردنا معرفة السبب ستكون الإجابة بسيطة كم عدد البحارة الذين يجيبون رؤسائهم YES  SIR !

ماهي الاسباب الرئيسية لعدم إقبال الشركات الملاحية العالمية علي البحار المصري؟

العديد من الأسباب تدفع الشركات الملاحية إلى الإعراض عن البحارة المصريين سواء كانت اسباب فنية أو سلوكية:
أولا الأسباب الفنية منها:
  • عدم التخصص في نوع معين من السفن أو وظيفة محددة.
  •  الخبرات  المهنية ليست علي المستوي المطلوب.
  •  ضعف اللغة الإنجليزية بصفة عامة لدى العديد من البحارة سواء كان  تحدثا وكتابة، مما يؤدي الي عدم تجاوبهم مع هيئات التفتيش المختلفة عند التحدث بالإنجليزية وقصور في التعامل داخل السفينة.



 ثانيا أسباب سلوكية ومنها:
  • سلوكيات بعض البحارة من افتعال العديد من الأزمات على متن السفن.
  • هروب بعض من البحارة  في الموانئ الأوروبية.
  • ثقافة الفهلوة  وذكائنا الفطري الذي يمكنا من  حل أي مشكلة  بدون دراسة أو خبرة مسبقة مما قد يتسبب في كوارث وتفاقم المشكلة.
  •  عدم الالتزام بالعقد المبرم مع الشركة والحنين إلى الوطن والبدء في اختلاق المشاكل  بلا داعي من من أجل العودة إلى الأهل بعد الحصول على قدر من المال يراه كاف مع عدم مراعاة ظروف عمل السفينة.
  • اقحام البعض انفسهم فيما لايعنيهم من الامور الادراية للسفينة والتمرد على سياسة الشركة وقبطان السفينة على حسب الاهواء الشخصية لكل شخص.
  • عدم الحرفية في المطالبة  بالحقوق الشخصية.

العديد والعديد من الامور لايسعنا ذكرها، إن كان هؤلاء الأشخاص قله فهم يسيئون لغالبية البحارة  فلا نستطيع ان ننكر ان هناك العديد من الكفاءات والنماذج المشرفة للبحار المصرى من خلق وعلم ولغة ومعرفة ولكن كما عهدنا دائما الحسنة تخص والسيئة تعم.

الحلول المطروحة

علاج السلبيات يجب أن يكون في الأساس من البداية في كيفية تحديد الأشخاص المؤهلين الذين يستطيعون العمل على متن السفن وتحمل الغربة ومشاق العمل  البحري بحيث يكون هؤلاء الأشخاص  نماذج مشرفة لمصر الحبيبة قبل تشريف البحارة المصريين فذلك سيعطي سمعة عامة لدى الشركات البحرية العالمية عن جودة البحارة المصريين وأن  كل ماعلي الشركات فعله هو اختيار أميز العناصر من بين أفضل البحارة ، لذا يجب سن العديد من التشريعات الاهلية  من الهيئات المختصة لمن يستحق العمل البحري وامتلاك الجوازي البحري ولا نكتفي بالكشف الطبي وبعض الامور الورقية الأخرى.

من تلك الشروط على سبيل المثال لا الحصر يجب على المتقدم للحصول على الجواز البحري استيفاء مايلي:

اختبار ايلتس
اختبار أيلتس

  • اجتياز اختبار ايلتس عام معدل متوسط لا يقل عن 4.5 ولا يقل عن 4 في أي فرع من فروع الاختبار ذلك بالنسبة للرتب البحرية، أما بالنسبة للضباط والمهندسين مستوى التشغيل ايلتس عام معدل متوسط لا يقل عن 5 وعن 4.5 في أي فرع من الفروع الاخرى، اما بالنسبة لمستوى الادارة يجب الا يقل عن 5.5 وعن 5 في أي فرع من الفروع الأخرى.
  • اجتياز الاختبارات النفسية والعصبية .
  • اجتياز اختبارات السلوك والانضباط.
  • اجتياز اختبار ثقافي بسيط فلا يعقل ان شخص يريد العمل بالبحر ولا يعرف أين توجد البحار و المحيطات و أشهر الموانئ المطلة عليها وجغرافية العالم وماهي أنواع السفن.

في الختام البحار المصري يجب أن تعود له مكانته كما كانت في السابق باختيار الأشخاص المناسبين والمؤهلين للعمل على متن السفن حتى يصبحوا أداة لدر الدخل والعملة الصعبة للبلاد كما يحدث في الفلبين، المجال البحري تشبع بالعمالة الغير منتجة ويجب إجراء تصفية لمن يريد العمل في البحر‘‘.



هل اعجبك الموضوع :
author-img
ربان اعالي بحار

تعليقات